منتديـات العراق
اهلا بالزوار الكرام
انت زائر قم بتسجيل الدخول الى المنتدى لتصبح عضو من اعضائنا فمرحبا بك

منتديـات العراق

برامج كمبيوتر واندرويد ومنوعات وشروحات عن المصاعد
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
اهلا وسهلا بكم اعزائي الزوار بمنتديات العراق

شاطر | 
 

 لمحة ومقدمة عن المصاعد

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمر الشيخلي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 90
نقاط : 2907
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 06/04/2014
العمر : 32

مُساهمةموضوع: لمحة ومقدمة عن المصاعد   الخميس أبريل 17, 2014 1:58 pm

مقدمة :

لقد نشـأت فكرة المصعد عندما بدأ الاتجاه العالمي في استخدام المباني متعددة الأدوار سواء في المباني السكنية أو المباني الخدمية ( الإدارية , المستشفيات ) وقد ظهرت بذلك الحاجة إلى استخدام المصاعد كعنصر اتصال بين الأدوار وبعضها بدلا من الوسيلة التقليدية آلا وهي السلالم .

ومع التطور المطرد و التقنيات الحديثة في مجال الهندسة المعمارية والمنشآت الضخمة والتي بدأت تطفو علي السطح في منتصف القرن التاسع عشر ومن ثم بدأ التفكير في إنشاء الأبراج السكنية والتي تفي بالأغراض السكنية والتجارية .

ولذا برزت أهمية الصعود والنزول مع ظهور هذه التقنية الحديثة من المباني المرتفعة وتبعها ذلك استخدام الوسائل الميكانيكية والكهربائية لتحقيق ذلك وذلك لتصميم المصاعد وتعميمها في المنشآت السكنية المرتفعة . وبعد ذلك بدا انتشار وتطور استخدام المصاعد وبعد استخدامها نتبين أهمية وجودها حيث إنها وسيلة لتوفير عامل الوقت وكذلك إنها آداة آمنة في الصعود والهبوط في المباني المرتفعةولكي نشعر بأهمية المصاعد والعمل وعدم التوقف عن تحديث أنواعها واستخداماتها للوصول بها إلى اعلي تقنية عالمية وكذلك تطوير أجزاءها ، فبدأ التفكير العالمي في إمكانية اتجاه العمارة المعاصرة نحو إنشاء ناطحات السحاب التي تصل الى اكثر من 200 طابق , وعلى سبيل المثال نجد انه في اوربا تم تصميم أول نظام مصاعد متكامل لبرج أيفل Eiffel Tower سنة 1889م وقد كانت هذه المجموعة من المصاعد قادرة علي نقل حوالي 2350 زائر كل24 ساعة إلى قمة البرج من خلال رحلة تستغرق 7 دقائق فقط من القاعدة إلى القمة.

ولولا وجود التطور المتجدد والمذهل في طرق تشغيل وتصنيع وتوفير المصاعد بكافة أنواعها وكذلك بتكلفتها المعقولة بالنسبة لتكلفة المنشأ وكذلك لتوفير الأمن والأمان عند استعمالها , لما اصبح بناء الأبراج العالية وناطحات السحاب أمرا مقبولا اقتصاديا . من خلال التطور السريع واستخدام التقنيات الحديثة في تصميم المصاعد نجد أن في الأعوام القليلة و الأخيرة من القرن العشرين زادت سرعة مصاعد الأفراد من 1م/ث في أواخر الخمسينات إلى 10م\ث في منتصف التسعينات وبالتالي فان صعود وهبوط المصعد بهذه السرعات العالية يتطلب تباعد الوقفات المصاعد من حيث تفصل بينها عدة أدوار مما يستلزم تطوير نظم تشغيل المصاعد السريعة .

ومن أهم تطورات التي طرأت علي المصاعد خلال النصف الثاني من القرن العشرين كان التوجه إلى اختراع محركات المصاعد ذات السرعات العالية والمختلفة والتي تعمل بالطاقة الكهربية المستمرة (Direct Current DC ) بدلا من استخدام الطاقة الكهربائية المتر ( Alternative Current A.C) , وقد مكنت هذه المحركات المصاعد بأن تكون أكثر سرعة وأمان وراحة في ا لاستخدام وكذلك اكثر دقة في الوقوف أمام الأدوار لان التحكم في هذه المصاعد اصبح إلكترونيا ليحل محل الفرامل الميكانيكية التي انتشرت في بداية القرن العشرين ولذا نجد انه تم الاستمرار في استعمال الفرامل الميكانيكية فقط في تثبيت المصعد وفي حالة الطوارئ عند زيادة سرعته اكثر من اللازم.
وفي ظل التقدم الحديث في هذه الصناعة المهمة لأي مبني سكني مرتفع ظهرت في الأعوام الأخيرة الموتورات الثلاثية المراحل Three Phase والتي تحتوي علي مجموعتين من الملفات الكهربائية لتحقيق الانتقال من الحركة السريعة الى الحركة البطيئة بسلاسة ونعومة اكثر .
فالمصعد يستعمل السرعة العالية في البداية مع تشغيل مقاومات تقلل من تأثير الحركة المفاجئة ثم تستمر الكابينة بسرعتها حتى تقترب من الدور فتقوم بتشغيل السرعة البطيئة مع الملفات المقاومة.


والغرض من تشغيل الموتور بهذه الطريقة هو إعطاء إحساس بالحركة الناعمة المستمرة مع استعمال فرامل مغناطيسية لضمان الوقوف .
وبصفة عامة تختلف قدرات المصاعد التي تنتجها الشركات فيما بينها اختلافات طفيفة نظرا لاعتمادها جميعا علي نفس تكنولوجيا لتصميم المصاعد .

ولذا يلزم المهندس المعماري اشتراطات متقاربة لتصميم آبار المصاعد حيث يكون العنصر البارز في التصميم هو الالتزام بامن مستخدمي تلك المصاعد.

وكذلك مقاومتها للحريق وبالتالي يكون الاختلاف في الأبعاد المعمارية المطلوبة لبطاريات المصاعد بسيطة جدا طالما توحدت الأحمال بغض النظر عن الشركة المصنعة للمصاعد المختلفة.


وعادة ما يقتصر دور المهندس المعماري
أو المصمم علي التصميم الفعلي لبئر المصعد Shaft وارتباطه بالعناصر الأخرى للدور ، واصبح هناك في الوقت الحاضر نظريات وأسس ومحددات تؤثر في تصميم واختيار نوع الاتصال الرأسي وكفاءته.

وتلك المحددات تتمثل في : أسس اختيار نوع وكفائه الاتصال الراسي
1- الموقع العام للمبني .
2 - الارتفاع الكلي للمنشأ بدأ من الدور البدروم إن وجد للدور الأخير للمنشأ.
3 عدد الأدوار المستخدم لها المصعد .
4. المسافة بين الأدوار .
5. نوعية ومدي كثافة الاستخدام في كل دور .
6. نوعية استخدام المبني ( أغراض عامة – تجارية – سكنية – إداري – فنادق ) .
7. كثافة الأعداد البشرية المترددة علي المبني في ساعات الذروة .

ولكي يكون تصميم المصعد مثاليا و يقوم بالخدمة المثلى لخدمة المترددين علي المبني فيجب أن يؤخذ في الاعتبار بعض الاشتراطات التي تتحكم في تصميم المصعد :
• أماكن الدخول والخروج من المبني .
• الأحمال المطلوبة لكل مصعد .
• عدد المصاعد المطلوبة للمبني .
• سرعة المصعد المطلوبة وتختلف من مصعد لآخر حسب نوع المبني واستخدامه وارتفاعه
• المقاس المطلوب لكل كابينة مصعد ويختلف ذلك من استخدام لآخر .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://heartpain.halamuntada.com
 
لمحة ومقدمة عن المصاعد
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديـات العراق :: قســــم المصاعد :: المصاعد-
انتقل الى: